• ×

03:44 صباحًا , السبت 29 ربيع الثاني 1443 / 4 ديسمبر 2021

غريب أنت يا وطن

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عجباً لك أيها الوطن كم أنت غريب في أكسير عشقك الذي حقنته في أبنائك !
غريب أنت أيها الوطن كم نرتكب الأخطاء في حقك وأنت مازلت تصفح وتسامح .
فريد أنت أيها الوطن في ترابك ومن سار عليه ..
وفي هوائك ومن استنشقه ..
وفي قداستك ومن لاذ بها ..
ثري منذ قدر المولى أن تكون حاضناً لبيته المعمور .
وقوي منذ وطئت أقدام الأنبياء ثراك طولاً وعرضاً .
مقدس للكم الكبير من الخطايا التي يغفرها المولى سبحانه للحجاج والمعتمرين من شرق الدنيا وغربها في التجائهم للمولى عند بيته المحرم وفي مسجد خاتم الأنبياء .
بكل المقاييس لا يكفينا حباً أن نلبس الأوشحة ونتغنى بالقصائد الوطنية أو نعلق لافتات التعبير عن ذلك الحب .
فأنت تمثل لكل ذي قلب نبضات قلبه
ولكل صاحب عقل إلهام إبداعه .
فكيف أحتفي بوطني الذي تهوي إليه كل أفئدة العالمين دينياً واقتصادياً واستراتيجياً ، لأنه وطننا فقط بما يمثله من ثقل في ميزان القوى العالمية وباعتراف الكل .
الوطنية أيها الوطنيون هي العمل على استشعارها عملاً ثم قولاً حتى لا يكون حبنا لوطننا مجرد يوم نعلق فيه اللافتات والشعارات دون أن نعمل على أن تكون كل شعاراتنا ( وطن يعيش فينا وليس وطن نعيش فيه )
- - - - - - - - - - - - - - - - -
عضو المركز الاعلامي
مشرف النشاط الثقافي بادارة التربية والتعليم بالنماص
عارف جمعان الجبيري

 0  0  2011